آخر الأخبار

الدار البيضاء .. انعقاد الدورة الرابعة لملتقى الأعمال المغربي الليبي

انعقدت اليوم الجمعة بالدار البيضاء، أشغال الدورة الرابعة لملتقى الأعمال المغربي الليبي بمشاركة مكثفة لرجال الأعمال الليبيين ومسؤولين يمثلون قطاعات اقتصادية مختلفة ومتنوعة.

ويشكل هذا الملتقى، المنظم تحت شعار “آفاق وفرص جديدة للتعامل والتعاون الاقتصادي بين رجال الأعمال المغاربة ونظرائهم الليبيين”، فرصة سانحة لبحث سبل التعاون الاقتصادي بين رجال الأعمال وعرض الإمكانات الصناعية والتجارية والاستثمارية المتاحة بالبلدين ،مما سيمكن من إعطاء نفس جديد للعلاقات الاقتصادية ،وصولا إلى الرفع من حجم المبادلات التجارية والشراكات وخلق مصالح اقتصادية مشتركة بين المغرب وليبيا.

وتتميز الدورة الرابعة لملتقى الأعمال المغربي الليبي، الذي ينظمه اتحاد الغرف الاقتصادية للمغرب العربي الكبير والغرفة الاقتصادية المشتركة المغربية الليبية بشراكة وتعاون مع الغرفة المشتركة المغربية الليبية، بمشاركة 49 من رجال الأعمال ورؤساء المجالس الإدارية لشركات ليبية ومسؤولين يمثلون قطاعات اقتصادية متعددة.

وأكدت كاتبة الدولة المكلفة بالتجارة الخارجية ، السيدة رقية الدرهم ، في كلمة بالمناسبة ، أن المشاركة القوية والحضور المكثف لرجال الأعمال والفاعلين الاقتصاديين المغاربة والليبيين يعبر عن الرغبة الأكيدة من أجل نسج علاقات تعاون وشراكة فاعلة تستجيب لتطلعات البلدين.

ومن جانبه، أكد وزير الاقتصاد والصناعة الليبي ، السيد علي العيساوي ، على أهمية العلاقات الثنائية التي تربط البلدين ، مشيرا إلى أن الدورة الرابعة لملتقى الأعمال المغربي الليبي ، تشكل فرصة هامة لكلا البلدين للمضي قدما في الشراكة وتعزيز التعاون الثنائي.

وبهذه المناسبة، دعا الوزير الليبي المستثمرين المغاربة إلى اكتشاف الفرصة الهامة والواعدة التي توفرها ليبيا ، مبرزا أنه رغم الظروف التي تعيشها بلاده فإن حجم المبادلات التجارية مع بعض البلدان عرف ارتفعا ، معربا عن أمله أن تشهد المبادلات بين ليبيا والمغرب بدورها نموا مماثلا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *