رجال الأمن يمنعون عزيز أخنوش من ولوج الجلسة الرسمية لـ”كوب 22″

منع رجال الأمن التابعين للأمم المتحدة، اليوم الثلاثاء، عزيز أخنوش، وزير الفلاحة في الحكومة المنقضية ولايتها، والأمين العام لحزب التجمع الوطني للأحرار، من ولوج مكان الجلسة الرسمية للاجتماع الرفيع المستوى للدورة الـ 22 لمؤتمر الأطراف في الاتفاقية الإطار للأمم المتحدة حول التغيرات المناخية، لعدم توفره على شارة تمكنه من ذلك.

وانتشر مقطع فيديو يظهر تفاوض أخنوش مع رجال الأمن من أجل حضور الجلسة الرسمية للاجتماع “كوب22″، حيث أوضح رجل الأمن  لأخنوش  وجوب توفره على” شارة” باللون الأصفر في حين أن الملياردير المغربي يحمل بادج “باللون الأخضر.”

يذكر أن الإجتماع الذي حاول أخنوش حضوره، تميز بتوجيه الملك محمد السادس خطابه إلى المؤتمرين، وتحدث فيه عن أهمية المؤتمر وانتظارات البشرية منه.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *