آخر الأخبار

ريكيلمي : تعرضنا للسرقة

انتقد خوان رومان ريكيلمي، نجم بوكا جونيورز السابق، قرار خوض إياب نهائي كأس ليبرتادوريس، الأحد المقبل، على ملعب سانتياجو بيرنابيو، بدلا من استاد المونيمونتال، معقل ريفر بليت.

ويحتضن ملعب سانتياغو بيرنابيو، معقل ريال مدريد، إياب نهائي كأس ليبرتادوريس بين الغريمين ريفر بليت وبوكا جونيورز، بعد وقوع أعمال شغب حالت دون إقامة المباراة على ملعب المونيمونتال.

وقال ريكيلمي، في تصريحات نقلتها صحيفة موندو ديبورتيفو “في مرحلة ما، يجب أن نلعب السوبر كلاسيكو في الأرجنتين”.

وتابع “ماذا سنفعل في المواجهات المقبلة ضد ريفر بليت؟، هل سيكون علينا اللعب في بلد آخر؟”.

وأضاف “أتمنى فوز بوكا جونيورز، لقد سرقوا منا السوبر كلاسيكو، يجب إقامته في الأرجنتين من جديد”.

ونوه ريكيلمي “نقل مباراة السوبر كلاسيكو أمر غريب وقبيح، لقد خسرنا كل شيء، الفريقان سيلعبان نهائي كأس ليبرتادوريس من أجل خوض كأس العالم للأندية”.

وأردف “كنت متحمسا، لأن بوكا جونيورز كان بطلا في ملعب ريفر بليت، يجب احترام جماهير السوبر كلاسيكو”.

وأكمل “ريفر وبوكا يضعان كرة القدم الأرجنتينية في القمة، ولكن من المحزن أن يلعب الفريقان في بلد آخر، مباراة الأحد المقبل، ستكون أغلى ودية في التاريخ، لقد بات الأمر مثل نهائي دوري أبطال أوروبا”.

وختم ريكيلمي حديثه بقوله “أتمنى أن تكون مباراة جيدة، وأن تبتسم في النهاية لبوكا جونيورز”.

يذكر أن مباراة الذهاب بين الفريقين انتهت بالتعادل الإيجابي بنتيجة 2-2، على ملعب “لا بومبونيرا”، معقل بوكا جونيورز.

 

وكالات

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *