آخر الأخبار

سياسيون ونافذون متورطون في التهرب الضريبي

شكاية من إدارة الضرائب فضحت التلاعبات التي فوتت على الدولة مليارات الدراهم، وما زال الملف يعد بمفاجآت كبيرة.

ووفق يومية “المساء”، فإن المعطى يهم شخصيات كانت تسلم، عبر شركات وهمية، فواتير ضريبية مزورة بغية التهرب من أداء مستحقات الخزينة العامة.

ومن أبرز هذه الشخصيات، تقول الجريدة، برلماني سابق عن حزب الأصالة والمعاصرة سبق له أن شغل منصب منسق إقليمي لـ”البام” في عين الشق بالدار البيضاء.

وتضيف أن المعني بالأمر يوجد حاليا رهن الاعتقال الاحتياطي، بناء على أوامر قضاء التحقيق، بعد اتهامه بالتزوير في الفواتير، واستعمال وثائق مزورة أدت إلى اختلاس مبالغ مالية، وتفويت الفرصة على الدولة لاستخلاص مبالغ كبيرة، وغسيل الأموال.

التفاصيل بيومية “المساء”.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *