آخر الأخبار

غرق 18 مهاجرا أثناء محاولتهم الوصول إلى إسبانيا

قال خفر السواحل الإسباني إن 17 مهاجرا على الأقل لقوا مصرعهم في غضون 24 ساعة أثناء محاولتهم العبور بحرا من شمال إفريقيا إلى إسبانيا وإنه أمكن إنقاذ أكثر من 100 آخرين.

وأضاف خفر السواحل، في تغريدة على تويتر، أنه رصد زورقين في غرب البحر المتوسط بين شبه جزيرة أيبيريا والمغرب والجزائر وعليهما 80 شخصا أحياء و13 متوفيا. وقال إنهم نقلوا إلى مدينة مليلية المحتلة.

كما عثر خفر السواحل على أربع جثث وأنقذ 22 شخصا في المحيط الأطلسي قبالة مدينة قادس بجنوب إسبانيا.

وأصبحت إسبانيا الآن الوجهة الرئيسية للمهاجرين واللاجئين القادمين بصورة غير مشروعة من أفريقيا والشرق الأوسط سعيا للوصول إلى أوروبا.

ومن أول العام الحالي وحتى 30 أكتوبر انطلق أكثر من 47 ألف شخص على متن قوارب وزوارق متداعية سعيا لبلوغ إسبانيا وفقا لبيانات المنظمة الدولية للهجرة. وتم تسجيل ما يقرب من 600 حالة وفاة خلال نفس الفترة.

ومنذ بداية العام وحتى الآن وصل قرابة 105 آلاف من نقاط مختلفة من الساحل الشمالي للبحر المتوسط، وهناك أكثر من 2000 بين مفقود أو قتيل. غير أن الأعداد أقل من مثيلاتها في نفس الفترة من عام 2017 التي وصل خلالها 148 شخصا بحرا وهلك قرابة 3000.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *