آخر الأخبار

تتويج المغرب بجائزة عالمية في إسبانيا

فاز المغرب بجائزة أفضل وجهة عالمية في مجال الطبخ والذواقة خلال الدورة الثالثة لجوائز ” غاسترو إي سييا ” التي تنظمها صحيفة “لاراثون” الإسبانية، ما يشكل اعترافا بالثراء والتنوع الذي يميز المطبخ المغربي الذي استطاع أن يحافظ على أصالته وخصوصياته الثقافية المتفردة .

وقد تسلم هذه الجائزة محمد الصوفي، مندوب المكتب الوطني المغربي للسياحة بإسبانيا، وذلك خلال حفل نُظم مساء أمس الاثنين بمدريد بحضور كريمة بنيعيش، سفيرة المغرب في إسبانيا.

وحسب المنظمين فإن فوز المغرب بجائزة أفضل وجهة عالمية للطبخ والذواقة يعد تكريما لفن الطبخ المغربي ولوصفاته المبهرة وكذا لخصوصياته التي حافظ عليها على مر العصور والتي تتميز بجودة المنتوجات والحنكة في إعداد الأطباق والوصفات التي أضحت معروفة في جميع أنحاء العالم على اعتبار أنها تعكس مختلف التأثيرات البربرية والعربية والأندلسية واليهودية بالإضافة إلى تأثيرات إفريقيا جنوب الصحراء وآسيا .

وحسب مندوب المكتب الوطني المغربي للسياحة في إسبانيا فإن منح المغرب هذه الجائزة يشكل اعترافا دوليا آخر بالمكانة المتميزة التي يحتلها المطبخ المغربي الذي يتميز بأرقى وأجود الوصفات ذات النكهات والألوان المتفردة والتي تعكس الموروث الغني والمتنوع للمائدة المغربية .

وتشكل الدورة الثالثة لجوائز “غاسترو إي سييا” مناسبة لتقديم العديد من التكريمات والجوائز في عدة فئات وأصناف أخرى خاصة جائزة أفضل مطعم في السنة وجائزة الاستدامة في الأنظمة الغذائية بالإضافة إلى أفضل منعش في مجال المطعمة والذواقة وفي ميدان التكوين والتدريب على فنون الطبخ وكذا التوزيع والابتكار والجودة وغيرها .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *