صورة للإعلامية مريم سعيد تثير غضب المغاربة

نشرت إحدى الصفحات على موقع “إنستغرام”، صورة موضبة للإعلامية المغربية مريم سعيد، قبل وبعد عملية التجميل، التي قامت بها على مستوى أنفها.

وأكد “إنستغراميون” أن الإعلامية مريم كانت جميلة وطبيعية، قبل الخضوع لعملية التجميل، متمنّين أن تتوقف عن إجراء العمليات قبل أن “تخرب شكلها”، كما دونت إحدى معجباتها، بينما أرجع آخرون هذا التحول الذي ظهر على شكل الإعلامية لـ “الفوتوشوب”.


يذكر أن الإعلامية المغربية مريم سعيد تعيش بالإمارات العربية المتحدة، وتقدم برنامجا جديدا على قناة “إم بي سي”، تحت عنوان “ترندينغ”، بعد برنامجها السابق “إيتي بالعربي” الذي لاقى إستحسان الجمهور العربي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *