صاحب “كنز جبل سرغينة” يدخل مستشفى الأمراض العقلية

تم نقل صاحب إشاعة “كنز جبل سرغينة” إلى مستشفى “ابن الحسن” للأمراض النفسية والعقلية، بمدينة فاس.

وأكدت مصادر إعلامية محلية، أن الصحة العقلية للشخص الذي نشر إشاعة الكنز وحشد لها الأهالي وصعد بهم إلى قمة جبل يطل على منطقة “تيشوت”، ليست على ما يرام.

وكشفت المصادر أن حقيقة الكنز الموعود الذي بشر به صاحب الإشاعة الساكنة، ورغم أنها تبدو في رأي الجميع مجرد إشاعة، إلا أن أبناء المنطقة سيدركون أن ما كان يقصده “جغيغ” بالكنز العظيم، هي تلك الثروة الطبيعية التي توجد في مقلع بالمنطقة، غني بمادة الحصى تستخرج منه يوميا أطنان من طرف شركة تعود لأحد النافذين.

وأضاف المصدر، أن صاحب الإشاعة زار السلطات أسبوعا قبل تنفيذ عمليته، وأخبرها بما كان ينوي القيام به، مشيرا إلى أنه حصل على ترخيص أحد حراس الكنز المزعوم وهو من الجن.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *