آخر الأخبار

في مثل هذا اليوم.. أذلّ زملاء بادو الزاكي منتخب البرتغال (3-1)

شكلت دورة كأس العالم في المكسيك سنة 1986، مفخرة لكل المغاربة، وملحمة خلدها أرشيف كرة القدم الوطنية، ​باعتبار الأسود ​أول منتخب إفريقي وعربي مسلم يمر للدور الثاني​ للمونديال​.

ففي مثل هذا اليوم  11 يونيو سنة 1986، مرّغ زملاء بادو الزاكي وجه الكرة البرتغال في التراب، بانتصار مدوّي (3-1)، غيّر مجرى تاريخ كرة القدم الإفريقية، التي كسبت احترام جل المتتبعين بالأداء المتميز للنخبة الوطنية، بقيادة المدرب ​البرازيلي الراحل ​مهدي فاريا.

وكان تنظيم كأس العالم سنة 1986 بالمكسيك فأل خير على المنتخب الوطني، بعد أول مشاركة له في مونديال 1970، خاصة ​بعد​ تعاطف جماهير المكسيك مع العناصر الوطنية، في مبارياتها أمام أقوى منتخبات أوروبا.

وتعتبر مقابلة المغرب مع “البرطقيز”، كما يحلو للمغاربة تسميتهم، حدثا استحق الدخول إلى سلسلة المبارايات الأسطورية، بجيل ذهبي فاز لاعبان من عناصره بالكرة الذهبية الإفريقية (بادو الزاكي ومحمد التيمومي).

وجاء الهدف الأول بعد عملية منسقة قادها الثنائي بودربالة والحداوي، لتصل الكرة إلى عبد الرزاق خيري، الذي وجد الوقت المناسب لإطلاق قذيفة من بعد 25 مترا تركت الحارس البرتغالي “داماس” بدون حركة في الدقيقة 19، أما الهدف الثاني فكان بجمالية لوحة فنية، فمن تمريرة من الجهة اليمنى للمدافع العابد خليفة، الكرة تجد قدم خيري الذي يسكنها شباك البرتغال على الطاير، فيما كان الهدف الثالث من صنع التيمومي، ح​ي​ث مرّر كرة فوق طبق من ذهب للمهاجم كريمو، الذي لم يجد صعوبة في تسجيل الهدف بعد انفراده بالحارس، مما جعل النجم البرتغالي فوتري يطالب بالتغيير في الدقيقة 69 والمنتخب المغربي متفوق بثلاثة أهداف لصفر (3ـ0).

انتصار الفريق الوطني على النظير البرتغالي (3ـ1) سابقة في كرة القدم للبلدين، ونتيجة جعلت القارة السمراء محط إعجاب العالم، لتنطلق المسيرة الكروية للقارة السمراء بحضور الكامرون ونيجيريا والسنيغال وتونس وغانا وجنوب إفريقيا وكوت ديفوار، ويبقى المغرب هو حامل المشعل.

نتيجة ساهمت في التحاق أكبر عدد من اللاعبين بالإحتراف الأوروبي والعربي وعلى رأسهم الأسطورة الزاكي بادو الذي دخل سجل أحسن حراس العالم وانضم إلى مايوركا الإسباني، وأيضا التيمومي بدخوله منتخب العالم ضد منتخب أمريكا اللاتينية إلى جانب مارادونا في لقاء استعراضي بلوس أنجلس، كلها لحظات رائعة سجلها التاريخ بمداد من الفخر والاعتزاز.

الورقة التقنية للمباراة الأسطورية

الحدث: نهائيات كأس العالم 1986

التاريخ: 11 يونيو 1986

المكان: ملعب 3 مارس مدينة “جوادا لاخارا”

الجمهور: 28000 متفرج

المغرب / البرتغال: 3ـ1

الحكم: آلان سنودي (إيرلندا الشمالية)

الأهداف: عبد الرزاق خيري (د19 ود 27) كريمو (د62) المغرب

ديامانتينو (د79) البرتغال.

تشكيلة المنتخبين:

المغرب:

بادو الزاكي ـ خليفة العابد ـ عبدالمجيد لمريس ـ مصطفى البياز ـ نور الدين البويحياوي ـ عبد المجيد ظلمي ـ محمد التيمومي ـ مصطفى الحداوي (عزيز السليماني د71) ـ عبد الرزاق خيري ـ عزيز بودربالة ـ ميري كريمو. المدرب: المهدي فاريا

البرتغال:

داماس ـ أنطونيو سوزا (ديامانتينو د69) ـ ألفارو (روي أغواس د55) ـ كارلوس مانويل ـ باتشيكو ـ فريديريكو ـ غوميز ـ فوتري ـ خايمي ماغالياش ـ أوليفييرا ـ إيناسيو. المدرب: خوسي طوريس.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *