هكذا سيتمرد 40 مسجد بالجزائر يوم عيد الفطر المقبل

حذّر المجلس الإسلامي الأعلى، ( وهو اعلى هيئة استشارية-دينية؛ تابعة مباشرة لرئاسة الجمهورية الجزائرية) على لسان أمينه العام السيد بومدين بوزيد؛ الحكومة الجزائرية التي يرأسها السيد أحمد أويحيى، من خطورة “تمرّد” 40 مسجدًا تخضع للمد السلفي يرفض أتباع هذا التيار وكلهم من الحنابلة ( أتباع المذهب الحنبلي ) أداء صلاة يوم الجمعة كلما تزامنت مع عيد الفطر في يوم واحد بسبب اعتمادهم على تعاليم “المذهب الحنبلي”.

الأمين العام للمجلس الإسلامي الأعلى بالجزائر بومدين بوزيد أشار على حكومة بلده بالتصدي لمن يخرقون ” طاعة ولي امرهم ” بضرورة تحمل مسؤولياتها كاملة في حماية المصلين من هذه الإعتقادات التي تتنافى مع المذهب الذي يتبعه جل الجزائريون وهو المذهب المالكي”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *