فيديو صادم.. “باغي يزوج ولدو خرج مُّو للزنقة”

تعرّضت إمرأة مسنة للطرد من منزل ابنها بالقصر الكبير، بعدما رفض ابنها الآخر إيواءها بمنزله بسبب رفض زوجته.

وقالت المرأة المسنة “إن زوجة ابني تضربني وأتتمنى قضاء بقية حياتي داخل دار العجزة من أجل وقف معاناتي مع أبنائي”.

وأضافت مصادر إعلامية محلية، أن سبب طردها من منزل ابنها، هو نيته تزويج أحد أبنائه، وطالبت الأم العجوز منحها غرفة للعيش فيها أو دخول دار العجزة، أمام استنكار وغضب الجيران من الخطوة التي أقدم عليها الإبن.

وتداول نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي، نداء من العجوز إلى ساكنة المدينة من أجل توفير الدعم النفسي والمادي للمرأة المسنة، وكراء غرفة وتوفير الطعام ومستلزمات الحياة لها، معربين عن أسفهم لما قام به أبناؤها.

مقالات ذات صلة

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *