جائزة الحسن الثاني للغولف.. دورة الأرقام الغير مسبوقة

سجلت الدورة 45 من جائزة الحسن الثاني والدورة 24 من كأس الأميرة لالة مريم للغولف أرقاما غير مسبوقة على عدة مستويات, حيث وصل مجموع الجوائز المالية المخصصة لهذه الجائزة إلى 2.5 مليون يورو, علما أن الفائز بالمركز الأول سيحصل لوحده على 450 ألف يورو. كما يشارك في جائزة الحسن الثاني للغولف 144 لاعبا من مختلف دول العالم بينهم أكثر المحترفين تتويجا بالجوائز العالمية في السنوات الأخيرة، في حين تشهد كأس الأميرة لالة مريم مشاركة 126 لاعبة.
وتطلب تنظيم البطولة الحالية 23 أسبوعا من العمل بينها 18 أسبوعا لعملية الإعداد و5 أسابيع للتنفيذ من أجل أسبوع واحد تجرى فيه المنافسات. كما يتابع عشرات الملايين عبر العالم جائزة الحسن الثاني للغولف من خلال 2177 ساعة من البث التلفزيوني، بينها 913 ساعة من البث المباشر.
وحرصت جمعية جائزة الحسن الثاني للتنس, التي يرأسها الأمير مولاي رشيد على راحة الأبطال المشاركين في هذه التظاهرة لذلك قامت بتخصيص 800 متر مربع كفضاء للاعبين والمدربين، وهو عبارة عن خيمة تم نصبها على موقع المسبح. وتم أيضا تم استنفر 360 شخصا ليقوموا بمهمة الإشراف على المسالك في الملعبين الأحمر والأزرق أي بمعدل 10 مشرفين لكل حفرة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *