المنتخب المغربي للكاطا ذكور يفوز بذهبية كأس محمد السادس الدولية للكراطي

أحرز المنتخب الوطني المغربي الذكور الميدالية الذهبية، لصنف الكاطا ضمن الدورة الـ 14 لكأس محمد السادس الدولية للكراطي، إحدى المراحل الخمس للعصبة الأولى، التي نظمت بالرباط في الفترة ما بية 6 و 8 أبريل الجاري، تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس، فيما نال منتخب الإناث الميدالية الفضية.

وفاز المنتخب المغربي، الذي كان يتكون من محمد الهاني وعدنان حكيمي وبلال بنقاسم، بالميدالية الذهبية بعد تفوقه في المباراة النهائية على الثلاثي الماليزي (بطل آسيا) ، فيما حل منتخبا اسبانيا وتركيا في المركز الثالث (ميدالية برونزية).

ونال المنتخب المغربي للإناث المركز الثاني (ميدالية فضية) بعد تعثره في المباراة النهائية أمام منتخب تراكيا ، فيما حل منتخبا إيطاليا وإسبانيا في المركز الثالث (ميدالية برونزية) .

وعلى الصعيد الفردي خان الحظ اللاعبة المغربية خولة أوحماد في منافسات التباري لوزن أقل من 50 كلغ ، واكتفت بالميدالية الفضية بعد تعثرها في النهائي أمام اليابانية ميهو مياهارا ، فيما كان المركز الثالث (ميدالية برونزية) من نصيب الفرنسية ريشيا أليكساندرا و التركية أوزسيليك أرابوغلو سيراب .

وعرفت هذه الدورة ، مشاركة 72 دولة، ب 600 ممارس، من بين ال50 الأوائل على المستوى العالمي.

يذكر، أن المراحل الخمس للعصبة الأولى التي تنظم بفرنسا، وهولندا، والامارات العربية المتحدة، وألمانيا، إضافة للمغرب تعتبر أرقى مسابقة دولية في رياضة الكراطي، ومن أبرز المحطات المؤهلة للألعاب الأولمبية.

ويعتبر المغرب البلد الافريقي الوحيد الذي ينال شرف تنظيم العصبة الأولى، نظرا للمستوى الذي أبان عنه في الدورات السابقة في الجوانب التنظيمية، والتدبيرية والتقنية ، علما أن الجامعة الدولية تعتمد على معايير صارمة ودقيقة في عملية منح تنظيم العصبة الأولى، بما في ذلك مع الدول التي سبق لها تنظيمها، مشددا على أنه يمكن في أي وقت سحب التنظيم مالم يتم احترام دفتر التحملات، وهو ماحدث مع دول لها وزنها على المستوى العالمي.

وتعد منافسات العصبة الأولى محطة لكسب النقاط من أجل التأهل للألعاب الأولمبية بطوكيو 2020، ومناسبة للعناصر الوطنية للفوز بمزيد من الميداليات، بعد ان استطاعوا إحراز 17 ميدالية في منافسات العصبة الأولى سنة 2017.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *