العثماني يقاضي موقعا إلكترونيا اتهم وزيرا باغتصاب صحافية

أعلنت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية عزمها مقاضاة أحد المواقع الإلكترونية على “إثر ما نشره من قذف في حق وزراء في الحكومة الحالية، ممن كانوا أعضاء في الحكومة السابقة من أعضاء حزب العدالة والتنمية، بشأن مزاعم اغتصاب صحفية”.
وأكدت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، من خلال بلاغ لها، أنها ستقاضي موقعا إلكترونيا نشر مقالا حول تورط أحد وزراء “البيجيدي” في قضية اغتصاب صحفية.
وكشف ذات المصدر، أن “ما تم تداوله دون احترام للأخلاق المهنية التي ينبغي أن يتحلى بها رجال ونساء الصحافة، يندرج في منطق الإساءة الممنهجة لأعضاء الحزب»، مردفا أنه «بناء على كل هذا تقرر الالتجاء إلى القضاء قصد مقاضاة الموقع الناشر عن سوء نية للكذب والبهتان”.
جدير بالذكر، أن ذات المشتكية على بوعشرين بسبب “الاعتداء” نفت من خلال تدوينة لها على “فايسبوك” تعرضها للاغتصاب من قبل وزير، وهو الأمر الذي أكده أحد المواقع الالكترونية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *