فضيحة.. معرض الكتاب والنشر يعرض كتاب مصري بتر المغرب من صحرائه ووضع علم “البوليساريو”

تفاجأ عدد من زوار ومرتادي المعرض الدولي للكتاب والنشر بالدار البيضاء، الذي ترأس افتتاحه ولي العهد الأمير مولاي الحسن يوم الخميس الماضي، بعرض كتاب تم بتر المغرب من صحرائه على غلافه ووضع علم جمهورية الوهم “البوليساريو”.
الكتاب الذي يحمل عنوان “مختصر التاريخ العام لأفريقيا”، الصادر عن دار الكتب والوثائق القومية في دولة مصر، التي تم اختيارها ضيف شرف الدورة الـ 24 للمعرض المستمر إلى غاية 18 فبراير الجاري، قام ببتر المغرب من صحرائه على صدر غلافه الذي يحمل خارطة قارة إفريقيا.
ووضعت دار النشر المصرية، التي لم تحترم حسن الضيافة، مكان الصحراء المغربية علم دولة الوهم “البوليساريو”، ما أثار استياء واستغراب المغاربة الذين زاروا رواق دولة مصر بالمعرض الدولي بالدار البيضاء.
وتساءل زوار المعرض عن دور وزارة الثقافة والاتصال، المنظمة للمعرض بتعاون مع الوكالة المغربية لتنمية الاستثمارات والصادرات والمكتب الوطني للمعار، في مراقبة الكتب المعروضة وحماية القارئ الناشئ، الذي قد تتعرض عدة مفاهيم لديه للتشويش، خاصة فيما يتعلق بقضيتنا الأولى الصحراء المغربية.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *