فوز الرجاء على الوداد يصل إلى إسبانيا وهذه التفاصيل

 

تصوير : محمد بوناجي

 

عاش المدرب الإسباني لفريق الرجاء البيضاوي المغربي، خوان كارلوس غاريدو، أجواء أول ديربي لمدينة الدار البيضاء، أمام الوداد، وهو لقاء القمة الأكثر شعبية في المغرب، بالنسبة للجماهير، التي تعتبره مسألة “حياة أو موت”، على حد تعبيره.

وكان 45 ألف مشجع، قد حضروا إلى ملعب “محمد الخامس”، أمس السبت، في مدينة الدار البيضاء، لمتابعة اللقاء المؤجل من الجولة العاشرة للدوري، والذي حسمه رجال غاريدو، بنتيجة 1-2، التي منحتهم مركز الوصافة.

وصرح المدرب الإسباني، بأنه لاحظ “الكثير من الحماس” عند الجماهير، على مدار الأسبوع الماضي، الذي سبق اللقاء، موضحا أنهم يعتبرون الديربي أمام الوداد “المباراة الأكثر أهمية في الموسم، بل وأهم من الفوز بلقب الدوري”.

 وأوضح أنه “كان فوزا خاصا جدا، لكثير من الناس”، مشيدا بالأجواء التي شهدها الملعب، والتي أشعرته بأنه “يعيش أجواء مباراة نهائية”.

يذكر أن لقاء الأمس، كان الديربي رقم 137 بين الفريقين، حيث حقق الرجاء فوزه رقم 43، مقابل 34 للوداد، إضافة لتسجيل التعادل بينهما في 60 مناسبة.

ويحتل الرجاء حاليا المرتبة الثانية، في جدول ترتيب الدوري، برصيد 28 نقطة، بفارق نقطتين عن حسنية أكادير، المتصدر، والذي أكمل لقاءاته الـ16 حتى الآن، بينما سيلعب رجال جاريدو مباراة هذه الجولة، يوم الأربعاء المقبل، على أرض الفتح الرباطي.

وفي المقابل، يواجه الوداد، حامل لقب الدوري المغربي، وصاحب الرقم القياسي في الفوز به (19 مرة)، موسما سيئا للغاية، رغم فوزه بلقب دوري أبطال أفريقيا، ومشاركته في مونديال الأندية بالإمارات، الذي حل فيه بالمركز السادس والأخير، بعدما خسر مباراتيه، أمام باتشوكا المكسيكي (1-0)، وأوراوا الياباني (2-3).

ولم يحصد الوداد هذا الموسم، في الدوري المحلي، إلا 16 نقطة، وضعته في المرتبة الـ12، من أصل 16 فريقا، بعد 15 جولة.

عن وكالة الأنباء الإسبانية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *