“ثروة كبيرة” في انتظار المغاربة ستغير حياتهم نهائيا

كثير ما سمع المغاربة عن أخبار تتحدث عن اكتشاف النفط والغاز، آخر هذه الأخبار ما أكده مكتب RPS Energy للاستشارات في مجال الطاقة حيث قال المكتب إن شركة “ساوند إنرجي” البريطانية أمدت وجود مليارات الأمتار المكعبة من الغاز في أحد آبار تندرارة بشرق المملكة.

ونشرت الشركة البريطانية بلاغا قالت إنها عممته على المستثمرين بداية الأسبوع الحالي، وجاء فيه أن مكتب RPS Energy يؤكد التوقعات التي سبق للشركة الإعلان عنها بخصوص بئر TE-5بتندرارة، مشيرة أن نتائج دراسة المكتب “متسقة” بشكل كامل مع النتائج الأولية المعلن عنها في 20 دجنبر الماضي.

وتؤكد الخلاصات الأولية للدراسة التي أنجزها المكتب المستقل أن موارد بئر TE-5 بتندرارة لوحده تبلغ تريليون قدم مكعب، أو ما يعادل 18 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي.

المغاربة ينتظرون بشغف كبير، أن يتم استغلال هذه الثروة التي بلا شك ستعود بالنفع على حياتهم اليومية، خاصة وأن الدولة برمجة حفر 20 بئرا برسم هذه السنة، في وقت ترى فيه الوزارة المعنية أن السنة الماضية تعد قياسية ببرمجة حفر 11 بئرا في المناطق التي تم تقييمها من طرف شركاء المغرب بإمكانية وجود احتياطات.

سيبقى المغاربة ينظرون طويلا حتى يسمعوا في إحدى السنوات عن وجود بئر نفطي وتوفر المغرب على احتياطات مهمة من الذهب الأسود، لأن زمن التنقيب طويل علميا، إلا أن عمليات الاستكشاف المتقدمة تبقى محصورة في بعض المناطق المغربية مثل مسقالة والغرب والخط الساحلي طنجة-العرائش وكذا منطقة تندرارا، فيما يتم الاشتغال هذا الشهر على 3 آبار، هي الخط الساحلي أكادير سيدي إفني ومنطقة الغرب وسيدي مختار في حوض الصويرة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *