هذا الإسم المرشح لخلافة السلامي بالمحليين

الفوز بلقب الشان هو مجرد بداية و ليس نهاية المطاف و السلامي أنهى عقدة الأهداف كما ينبغي و بالتالي مهمته انتهت و سيكون على الإدارة التقنية الوطنية اختيار بديل له في الفترة المقبلة.
المنتخب المحلي سيكون مطالبا بالحفاظ على اللقب في النسخة المقبلة و يتعين البدء من الآن كما كان الشأن مع السلامي الذي اشتغل لعامين على هدفه و عديد الأطر الوطنية مرشحة لتعويضه في منصبه ما لم يقبل هو الإستمرار في نفس المشروع.
مصادر تشير أن المرشح لخلافة السلامي بالمحليين، لن يخرج عن اسمين اثنين، وهما: وليد الركراكي، مدرب الفتح الرباطي، والودادي حسن بنعبيشة.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *