الحبس لمهندس لمس منطقة حساسة من جسد شرطية

قضت المحكمة الابتدائية بأكادير، بداية هذا الأسبوع، بشهر حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 500 درهم، في حق مهندس من أجل تهمة التحرش بشرطية أثناء مزاولتها لعملها.
وحسب مصادر متطابقة، فإن شرطية رفعت شكاية لدى المحكمة تفيذ تعرضها للتحرش الجنسي من قبل المعني بالأمر بعدما لمس منطقة حساسة بجسدها خلال قيامها بتحرير مخالفة سير.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *