عرض جديد من “إينوي” لمد الجسور بين أزيد من 80 مؤسسة للتعليم العالي

أصبحت أزيد من 80 جامعة و مؤسسة للتعليم العالي بالمغرب، مرتبطة فيما بينها عبر الصبيب العالي جدا، بفضل شبكة متطورة من الألياف البصرية، أطلقتها «إنوى»، منذ سنة قبل الآن، تحت اسم «مروان».
وقالت الشركة الفاعلة في مجال تقديم خدمات الهاتف المتنقل والأنترنيت، إن هذه الجامعات والمؤسسات، بات بإمكانها اليوم الاستفادة من صبيب يتراوح مابين 100«Megabits» في الثانية و5 «Gegabits» في الثانية، مما يجعل من هذه الشبة مرجعا على الصعيد الإفريقي.
و أوضحت الشركة، بأن هذه الشبكة، ساهمت فضلا عن ذلك في تحسين البنية التحتية للاتصالات بالمغرب، علما بأنها «ثمر خبرة مغربية 100 في المائة»، يقول رشيد مشهوري المدير التقني ل«إينوي»، مؤكدا بأن المشروع «بكل بساطة شبكة الأليفا البصرية الأكثر قوة ومتانة في المغرب».
وبالموازاة مع ذلك، تضيف «إينوي»، يواصل الفاعل الاتصالاتي في تطوير شبكته الكثيفة من الألياف البصرية التي يتجاوز طولها إلى حدود الآن ل10 ألاف كلم، وتربط حاليا أكثر من 12 بيت بالأنترنيت.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *