التجاري وفا بنك تطلق نسخة جديدة من موقع “جامعتي”

أعلنت مؤسسة التجاري وفا بنك، اليوم الخميس بالدار البيضاء، عن إطلاق نسخة جديدة من موقع “جامعتي”، وهو دليل الكتروني يهتم بالمنظومة الجامعية والحياة الطلابية في المغرب.

ويقدم هذا الموقع، الذي يعتبر دليلا مرجعيا بخصوص المنظومة الجامعية الوطنية، معلومات تتعلق بمؤسسات التعليم العالي بالمغرب، إلى جانب تزويده الطلبة بكافة المعطيات التي يحتاجونها من أجل تحديد اختياراتهم المستقبلية.

وفي هذا الصدد، أكد الرئيس المدير العام لمجموعة التجاري وفا بنك السيد محمد الكتاني، في كلمة تليت نيابة عنه، أن هذه البوابة، التي أطلقت نسختها الأولى في 2007، تروم خدمة الطالب الجامعي وتوفير العناصر الأساسية بالنسبة له، بما يتماشى وتطلعاته في مجال التكوين العالي، وبما يساعده على اتخاذ قرار التوجيه الأنسب عند بلوغه سلك التعليم العالي.

وأضاف أن هذه التجربة، التي أطلقتها مؤسسة التجاري وفا بنك للرعاية بشراكة مع مؤسسة (يوسيف) التابعة لبانكو سانتندير، استوحتها المؤسسة من تجربة إسبانية مماثلة.

وأبرز أن هذا الدليل الجامعي يندرج في إطار المحور الاستراتيجي لمؤسسة التجاري وفا بنك للرعاية، الذي يعنى بدعم الشأن التعليمي والمساهمة في تحديث التعليم العالي عبر مشاريع مهيكلة بشراكة مع الوزارة الوصية وشركاء آخرين، مشددا على أن المؤسسة تضع الطلبة في صلب اهتماماتها.

وبعد استعراضه مجموعة من المبادرات في هذا الصدد، أشار السيد الكتاني إلى أنه من منطلق الابتكار وتحسين جودة الخدمات المقدمة عبر البوابة، تم إجراء مراجعة شاملة لبوابة “جامعتي” بمشاركة خبراء دوليين وشركاء مشهود لهم بالكفاءة على الصعيدين الوطني والدولي، ناهيك عن الاستعانة بالطلبة باعتبارهم الفئة المستهدفة في هذا المشروع المواطن.

وفي هذا الإطار، تم الرفع من المستوى التقني للموقع ليصير سهل التصفح، مع إضافة خانات جديدة تهم بالخصوص الحياة الطلابية بالمغرب، والتوزيع الجغرافي للمؤسسات الجامعية، وعروض التكوين وريادة الأعمال، وأبرز المستجدات، مع مراعاة احتياجات الطلبة في مجالي التكوين والتوجيه.

ويراهن المسؤولون عن البوابة على شبكات التواصل الاجتماعي لتشكل إضافة أخرى للموقع، انسجاما والرهان الذي رفعته المؤسسة بشأن مواكبة التحول الرقمي، وتماشيا مع التوجهات الاستراتيجية للمجموعة وشرائح الطلاب الذين يفضلون هذه القناة في التواصل.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *