الرئيس الفرنسي ماكرون بالجزائر في 6 دجنبر

أعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، اليوم الثلاثاء، أنه سيتوجه إلى الجزائر في 6 دجنبر المقبل، في أول زيارة له إلى هذا البلد منذ توليه منصبه في ماي الماضي.
وجاء الإعلان بشكل مفاجئ خلال قيام ماكرون بزيارة إلى توركوان، بشمال فرنسا، وفي معرض رده على أحد السكان.
وكان ماكرون أثار جدلا في فرنسا، عندما قال خلال زيارة إلى الجزائر إبان الحملة الانتخابية، بأن الاستعمار الفرنسي كان “جريمة ضد الإنسانية”.
وسبق لماكرون التوجه إلى المغرب قبل شهر على توليه مهامه رسميا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *