مؤلم.. وفاة أصغر الموقعين على وثيقة المطالبة باستقلال المغرب

توفي أول أمس الخميس في الدار البيضاء عن عمر 99 سنة المقاوم المغربي محمد العيساوي المسطاسي ، الذي يعد أصغر من وقع على وثيقة المطالبة باستقلال المغرب في 11 يناير 1944 رفقة 65 مقاوما وسياسيا آخر بينهم امرأة واحدة هي مليكة الفاسي ،اذ وقع عليها وعمره 26 سنةً.

وبرحيله يكون كل الموقعين على وثيقة المطالبة باستقلال المغرب قد التحقوا بدار البقاء .

ولد المسطاسي عام 1918 بمدينة مكناس. تلقى تعليمه الأولي بالمدرسة الناصرية حيث كان يُدَرِّس المختار السوسي وعلال الفاسي وإبراهيم الكتاني.

التحق المسطاسي بصفوف الحركة الوطنية عام 1934 وانضم لفرع الحزب الوطني بمكناس سنة 1937. وكانت أحداث بوفكران ، وهي مواجهات مع المستعمر الفرنسي جرت عقب محاولته تحويل مجرى مياه واد بوفكران إلى ضيعات المستعمرين، في اول سبتمبر من العام ذاته، الوقود الذي أشعل الحماس في صفوف الشباب ومنهم المسطاسي”.

يذكر ان المسطاسي اعتقل وسجن عام 1952 بمكناس، ثم نفي بعد ذلك إلى الرباط ونقل إلى سجون مدن عديدة منها كلميم وقلعة مكونة وأغبالو، حيث قضى ثلاث سنوات وراء القضبان، نال حريته في يوليو 1955 قبيل نيل المغرب استقلاله ، وتحرره من الاستعمار الفرنسي بشهور.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *