هذا ما قاله الملك فيليبي عن كاتالونيا ومحاولة الانفصال

ندد العاهل الاسباني الملك فيليب السادس أمس الجمعة ب”محاولة الانفصال غير المقبولة”، في اشارة الى كاتالونيا، التي اعتبرها “جزءا اساسيا من اسبانيا القرن الحادي والعشرين”.
وقال في خطاب تميز بلهجة عاطفية خلال توزيع جوائز اميرة استورياس “لا نريد التخلي عما بنيناه معا” مشددا على التقدم الذي تحقق في اسبانيا التي نجحت بتجاوز “اخطاء الماضي” في اشارة ضمنية الى ديكتاتورية فرانكو (1939-1975).
واضاف “في العقود الماضية واصل الاسبان حمل تاريخنا واحترموا قرارنا السيادي بالعيش معا في ظل الديموقراطية”.
وتابع “لقد عشنا وتشاركنا النجاحات والاخفاقات والانتصارات والتضحيات التي وحدّتنا بالفرح والمعاناة. لا يمكن ان ننسى هذا”.
واعتبر ان انجازات اسبانيا كانت ممكنة “بفضل رغبة صادقة بالعيش المشترك والتفهم ومراعاة القوانين والديموقراطية”.
ويهدد الانفصاليون في كاتالونيا باعلان جمهورية استنادا الى نتائج استفتاء لتقرير المصير اجري في الاول من تشرين الاول/اكتوبر، ويقولون ان “نعم للاستقلال” حصلت على “90،18%” لكن نسبة المشاركة بلغت 43% فقط من السكان.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *