بعد كالفان.. سياسي إسباني ينهش لحم طفل صحراوي

انفجرت فضيحة في إسبانيا، بطلها أليخاندرو دياز شافيز، أمين عام شبيبة الحزب الاشتراكي العمالي، بعد اتهامه باغتصاب طفل صحراوي عمره ست سنوات.
صحيفة “El paīs” الإسبانية أفادت باعتقال السياسي الشاب الذي اعتبر معتديا جنسيا، وهو المتورط، وفق المحققين، في علاقات مع معتدين جنسيين آخرين تبادل وإياهم أحاديث عبر الشبكة العنكبوتية.
واعتقل “البيدوفيل” بحر الأسبوع الجاري، بينما لم تتكشف بعد مختلف ملابسات القضية التي التهمت اهتمام الرأي العام الإسباني وأثارت غضبا في مخيمات العار المرهونة بين أيادي انفصاليي “بوليساريو”.
واتُهم السياسي في”إلتشي” باغتصاب طفل واحد على الأقل يتحدر من مخيمات العار بتندوف في الجزائر.
وحسب شكوك المحققين، فقد استغل أليخاندرو دياز، براءة الطفولة لينتهك أعراض أطفال صحراويين حلوا بإسبانيا لتمضية العطلات الصيفية رفقة عائلات تستقبلهم هناك.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *