منيب عن عدم مشاركتها في مناظرة الحسيمة: “حنا مكيجمعنا أحد”

في تعليقها على الأحداث التي يعرفها المشهد السياسي المغربي في اليومين الأخيرين، حول المناظرة التي دعا إليها إلياس العماري، رئيس جهة طنجة-تطوان-الحسيمة، علقت نبيلة منيب، الأمينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد، في اتصال هاتفي مع “الخبر بريس”، بأنه “يجب على أية جهة تريد أن تلعب دور الوساطة أن تتحلى بالمصداقية الكافية والنزاهة وتكون قادرة على ان تشكل وسيط”.
وأجابت القيادية اليسارية على سؤال “الخبر بريس” حول سبب عدم مشاركتها في المناظرة التي ناقشت وضع الحسيمة الجمعة، بـ”حنا مكجمعنا احد كناخدوا المبادرة وكنتاصلوا بالناس لي كشبهوا لينا ولم يسبق لهم أن انخرطوا في اي نوع من الفساد أو الإفساد أو الريع”.
وأضافت منيب، أن المجتمع المدني له كامل الصلاحية لكي يأخذ مبادرات الوساطة بين ساكنة الريف والدولة، مشيرة إلى أن “حزبها كان سباقا في إعداد قافلة من اجل زيارة منطقة الريف وفتح حوار بناء مع الساكنة لنقل المطالب، إلا أن أجواء التوتر وإلقاء القبض على النشطاء منعتها من الانتقال إلى الحسيمة”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *