نشطاء فايسبوكيون يحملون بنكيران مسؤولية “حراك الريف”

حمل نشطاء فايسبوكيون، مسؤولية ما يقع في الحسيمة إلى رئيس الحكومة السابق، عبد الإله بنكيران بسبب “تقاعسه” عن تنفيذ مخطط الحسيمة منارة المتوسط الذي أشرف على إطلاقه الملك محمد السادس.
واعتبر الفايسبوكيون أن بنكيران وحكومته لو انطلقوا في تطبيق ما جاء في مخطط التنمية المجالية لإقليم الحسيمة (2015-2019)، لما خرج سكان الحسيمة إلى الشارع بمطالب يضمنها المخطط.
هذا ورصدت لمخطط تنمية الحسيمة مجاليا استثمارات بقيمة 6,515 مليار درهم، من أجل مصاحبة النمو الحضري والديموغرافي الذي يشهده الإقليم، وتعزيز موقعه الاقتصادي، وتحسين إطار عيش ساكنته، وحماية بيئته.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *